مفاهيمنا

تدريب التلمذة المهنية

تدريب التلمذة المهنية ، هو نوع من أنواع التعليم الرسمي الذي يمكن من خلاله متابعة الشباب لإكمال تعليمهم الإلزامي بعد المرحلة الإعدادية. تدريب التلمذة المهنية المقدم من قبل مراكز التدريب المهني مدته أربعة أعوام. و في آخر هذه المدة يكون الطلاب قد أكملوا تعليمهم الإلزامي الذي تبلغ مدته 12 عام.

الطلاب في فترة التعليم

  • يتلقون التدريب النظري ليوم أو يومين من أيام الأسبوع في مراكز التعليم المهني،
  • و يتلقون التدريب العملي لأربعة أو خمسة أيام من الأسبوع في مكان العمل.

يمكن للطلاب الذين أتمُّوا المرحلة الإعدادية كحد أدنى، التسجيل على تدريب التلمذة المهنية.

يحصل الطلاب الأجراء الذين يتلقون التدريب في مراكز التدريب المهني على شهادة صانع في حال عدم وجود مواد راسبين فيها و في حال نجاحهم في إمتحان الصناعة الذي يتم في نهاية الصف الحادي عشر، بينما يحصل الصنَّاع على شهادة إحتراف في حال نجاحهم في إمتحان الحرفيين الذي يتم بنهاية الصف الثاني عشر بعد إتمامهم للتدريب النطري و العملي المقرر بناءً على برامجهم.

الأشخاص الذين لديهم شهادة احتراف يمكنهم من خلالها افتتاح عملهم الخاص أو العثور على وظيفة بسهولة كعامل مؤهل في مكان عمل.

يمكن لطلاب التلمذة المهنية الذين استحقوا الحصول على شهادة الإحتراف أن يحصلوا على شهادة الثانوية المهنية في حال نجاحهم بالمواد الإضافية التي يتم تحديدها من قبل وزارة التعليم الوطني والتي تنفذ في مراكز التدريب المهني وجهاً لوجه أو عن طريق مؤسسات التعليم المفتوح المتوسط.

مراكز التدريب المهني

هي مؤسسات التعليم المسؤولة عن القسم النظري من تدريب التلمذة المهنية الرسمي و التي تعمل تحت إشراف المديرية العامة للتعليم المهني والفني التابعة لوزارة التعليم الوطني.

الأجير المرشح

هو الشخص الذي لم يتم بعد السن الرسمي للطالب الأجير ، و الذي تم تعريف أوساط أماكن العمل له قبل سن التلمذة المهنية و الذي لديه معلومة مسبقة عن المهنة.

*المعلومات و الإجراءات الحديثة في هذا القسم تم تحضيرها بالإستفادة من مراجع منطمة العمل الدولية واليونسيف

الأجير

هو الشخص الذي يستمر في حياته التعليمية ويطور من معلوماته المهنية و مهاراته و عادات العمل لديه داخل العمل وفقاً لمبادئ اتفاقية التلمذة المهنية.

  • الأجير المرشح و الأجير هم في وضعية الطالب، و يتمتع بجميع أنواع حقوق الطلبة. ولهذا السبب لا يتم ضمهم ضمن عدد العمال في أماكن العمل.
  • الطالب الأجير المرشح و الطالب الأجير يتلقون للتدريب المهني و العام لمدة لا تقل عن ثماني ساعات في الأسبوع وذلك بناءً على خاصية المهنة. و من أجل مشاركتهم في هذا التدريب يتم منح الطالب الأجير المرشح و الطالب الأجير إجازات مأجورة. من الممكن القيام بالتدريبات النظرية و العملية في أشهر معينة وذلك بالنسبة للمهن التي تعتمد على خاصيات موسمية.
  • الطالب الأجير المرشح و الطالب الأجير يتلقون التدريبات العملية في أماكن العمل. التدريبات النظرية و العملية في تدريبات التلمذة المهنية يتم تنفيذها و التخطيط لها على أساس ان تتمم بعضها البعض.

الصانع (الأجير)

هو الشخص الذي اكتسب المعرفة والمهارات و عادات العمل التي تتطلبها المهنة ويمكنه القيام بالأعمال المتعلقة بهذه المهنة وفقاً لمعايير مقبولة تحت إشراف المعلم.

المعلم

هو الشخص الذي اكتسب المعرفة والمهارات و عادات العمل التي تتطلبها المهنة ويمكنه تطبيق خبراته بمجال إنتاج البضائع و الخدمات وفقاً لمعايير مقبولة، ويمكنه التخطيط للإنتاج،  و يمكنه حل المشاكل التي من الممكن مواجهتها أثناء الإنتاج، ويمكنه الشرح عن افكاره بشكل شفوي و كتابي ومن خلال الصور و يمكنه القيام بحسابات عملية متعلقة بالإنتاج.

المعلم المدرب

هو الشخص الذي اكتسب الإحتراف بالمهنة، و المسؤول عن تدريب الطلاب في مكان العمل و مؤسسات و مدارس التدريب المهني و الفني لكل من المرشح الأجير، الأجير و الصانع، و الذي لديه الخبرة عن تقنيات التدريب المهني و يمكنه تنفيذها.

الشركة 

وهي أماكن العمل و المؤسسات الخاصة و العامة التي يتم التوقيع بينها وبين مركز التدريب المهني أو الطالب أو ولي أمره أو الوصي القانوني له لتلقي التدريب العملي بها ضمن التشريعات و التي تقوم بإنتاج البضائع و الخدمات.

بالرغم من أنهم يعملون في العديد من الوظائف المختلفة إلا أن جميع الأعمال التي يقوم بها الاطفال لا تدخل في نطاق عمالة الأطفال. اي الوظائف تعتبر عمالة أطفال و أي منها ليست ذلك يتم تحديدها وفقاً لسن الطفل و مكان العمل وشروطه و نوع العمل الذي يتم و ساعات العمل و تأثير العمل على تعليم الطفل و أيضاً بناءً على التنظيمات القانونية و السياسات والمقاييس المتنوعة التي تحددها الدول.

الشكل الموجود أدناه يلخص الأعمال التي يقوم بها الطفل:

الأعمال التي يقوم بها الأطفال عمل الطفل الإنتهاك للتشريعات في عمالة الأطفال
• بهدف كسب المصاريف اليومية

•  تتم فقط في أيام العطلة أو بشكل ليس له تأثير على تعليمهم

•  بساعات عمل مخفضة

• بأعمال عائلية

• السن الأدنى للعمل الـ 15 ومافوق

•  كجزء من التدريب المهني أو من أجل كسب المال

• حسب الشروط و الفترات التي يحددها القانون

•  في الأعمال المناسبة لسنه

• تحت الحد الأدنى لسن العمل

•  الأعمال التي تشكل الضرر و الخطورة على الطفل مهما كان عمره من النواحي العقلية، البدنية، المجتمعية أو الأخلاقية

• في الأعمال و الشروط التي لا تناسب العمر

•  الوظائف التي تعد من أسوأ أشكال عمالة الأطفال

.عند التكلم عن عمالة الأطفال و اليافعين تظهر أمامنا مفاهيم مثل “عمل الطفل”، “أسوأ أشكال عمالة الأطفال”، و “العامل الشاب”. هذه المفاهيم تم الشرح عنها بالترتيب أدناه.

عمل الطفل

الأعمال التي تمنح التجربة و القدرة للطفل و توفر المساهمة لتطوير الطفل وعائلته و الأعمال يتم فيها حماية الطفل و رعايته و مراقبته يتم تقييمها داخل مفهوم الطفل العامل. لا تعتبر بعض الوظائف عمالة أطفال بسبب طبيعتها و ظروفها و شروطها الخاصة. و على سبيل المثال، الأطفال أثناء تلبية متطلبات العمل:

  • التي لا يوجد بها أي احتمال تأثير ضرر على السلامة والصحة و النمو،
  • لا تشكل عائق على دوام المدرسة،
  • و الأعمال التي لا تشكل عائق على مشاركة الطفل في التدريب المهني أو البرامج التدريبية التي تمت الموافقة عليها من قبل السلطات المختصة و الاستفادة من هذا النوع من الأنشطة ليست عمالة أطفال.

كما أوضحت منظمة العمل الدولية ، يمكن اعتبار الأنشطة مثل مساعدة الأسرة في الأعمال المنزلية والعمل في الشركات العائلية لكسب المصروف اليومي خارج ساعات الدراسة وأثناء العطل المدرسية مفيدة بل وضرورية ، لأنها ستحسن المعرفة والمهارات العملية للأطفال.

عمالة الأطفال

هناك العديد من الأطفال والشباب في العالم يعملون تحت شروط غيرمناسبة، لساعات عمل طويلة تبعدهم عن تعليمهم و تخل بسلامتهم و تضر بصحتهم. وبالنسبة لمنطمة العمل الدولية (ILO) تعتبر هذا النوع من العمالة هو إخلال مهم في الحقوق وفقاً لحقوق الطفل. عمالة الأطفال هي من الأساس عائق على حصول الطفل على حقوقه وحقه بالتعليم قبل كل شيء و عمل الطفل في الأعمال التي تشكل ضرر على صحته و على نموه البدني و النفسي والإجتماعي.

وبناءً على المادة 71 من قانون العمل رقم 4857:

  • يمنع تشغيل الأطفال الذين لم يتمُّوا سن الـ15.
  • لكن، من الممكن تشغيل الأطفال الذين أتمُّوا سن الـ14 و أتمُّوا مرحلة التعليم الإعدادي، في الأعمال الخفيفة بشرط أن لا تشكل عائق على نموهم البدني و العقلي و الإجتماعي و الأخلاقي، و لا تشكل عائق على ذهاب الذين يكملون تعليمهم إلى المدرسة.

أسوأ أشكال عمالة الأطفال

قامت منظمة العمل الدولية (ILO) عام 1999 بإعداد “إتفاقية الطوارئ رقم 182 المتعلقة بحظر أسوأ أشكال عمالة الأطفال و القضاء عليها” و في ذات الصلة قامت ايضاً بإعداد قانون التوصية رقم 190 و إعتماده. بينما قامت جميع الدول الأعضاء في منظمة العمل الدولية (ILO) التي يبلغ عددها الـ187 دولة بإعتماد الإتفاقية. الدول التي قامت باعتماد الإتفاقية رقم 182، ملزمة بأخذ التدابير العاجلة و الفعالة تجاه الحظر و القضاء على أسوأ أشكال عمالة الأطفال و ذلك من خلال اتخاذها كقضية ملحة. لأغراض هذه الإتفاقية، ينطبق مصطلح “طفل” على كل من لم يبلغ سن الـ18.

لأغراض هذه الإتفاقية، تشمل عبارة “أسوأ أشكال عمالة الأطفال” مايلي:

  • جميع أشكال الرق و العبودية مثل التجارة بالأطفال أو تشغيلهم مقابل الديون أو كمدمنين أو العمالة القسرية و الإجبارية أو أستخدام الأطفال بشكل قسري وإحبارهم على التجنيد و المشاركة بالنزاعات العسكرية
  • عرض الأطفال أو الترويج لهم لاستخدامهم في مجال الدعارة أو في العروض الإباحية أو أثناء إنتاج البرامج الإباحية
  • عرض الأطفال أو الترويج لهم بشكل خاص لإستخدامهم في الأنشطة الغير قانونية مثل إنتاج و تجارة المواد المخدرة و المحددة في الإتفاقيات الدولية ذات الصلة.
  • الأعمال التي تعد طبيعتها أو الشروط التي تنفذ بها تضر بنمو الأطفال من ناحية الصحة و السلامة أو الأخلاق

قامت تركيا بإعتماد اتفاقية منظمة العمل الدولية رقم 182 بتاريخ 2 آب عام 2001 و قد تم إعادة تنظيم التشريعات الوطنية وفقاً لأحكام الإتفاقية. أسوأ أشكال عمالة الأطفال في تركيا، و التي تعد طبيعتها أو الشروط التي تنفذ بها تضر بنمو الأطفال من ناحية الصحة و السلامة أو الأخلاق، هي مايلي:

  • العمل في الشارع
  • العمل في الأعمال الثقيلة و الخطيرة في الشركات الصغيرة و المتوسطة الحجم
  • العمل في أعمال زراعية متنقلة و مؤقتة مقابل أجور، باستثاء العمل الزراعي العائلي

اللائحة الخاصة بإجراءات ومبادئ تشغيل العمال الأطفال والشباب

وفقاً للمادة 71 من قانون العمل رقم 4857 ، تم إعداد “اللائحة الخاصة إجراءات ومبادئ تشغيل العمال الشباب” و التي تغطي القيود المتعلقة بتعرضهم للمخاطر وظروف العمل لمن هم دون سن 18. الهدف من هذه اللائحة هو اتخاذ التدابير تجاه الاستغلال الاقتصادي،  و تحديد مبادئ ظروف العمل للأطفال و الشباب دون المخاطرة بتعليمهم و سلامتهم نموهم الصحي و البدني  و العقلي و الأخلاقي و الإجتماعي. وفي هذه اللائحة تم إعطاء مكان للمعلومات الأساسية المتعلقة بسن و شروط و مدة العمل للأطفال و الشباب و الإجازات السنوية و العطل الأسبوعية الخاصة بهم.

في هذه اللائحة:

  • العامل الشاب: هو الشخص الذي أتم سن الـ 15 ولكن لم يتم سن الـ18،
  • العامل الطفل: هو الشخص الذي أتم سن الـ14 ولكن لم يتم سن الـ 15 وقد أتم تعليمه الإبتدائي.

هذه اللائحة،

  • تتضمن الإجراءات و المبادئ المتعلقة بشروط العمل في الأعمال التي تعد محظورة على من لم يتم سن الـ 18 من الأطفال و الشباب،
  • تتضمن الإجراءات و المبادئ المتعلقة بشروط العمل في الأعمال التي يسمح العمل بها للعمال الشباب الذين قد أتمُّوا سن الـ15 و لكن لم يتمُّوا سن الـ18،
  • تتضمن الإجراءات و المبادئ المتعلقة بشروط العمل في الأعمال الخفيفة التي من الممكن أن تقوم بتشغيل الأطفال الذين قد أتمُّوا تعليمهم الإبتدائي و سن الـ14.

تنص المادة الخامسة من اللائحة على ضرورة مراعاة السلامة و النمو الصحي و البدني و العقلي و الأخلاقي و النفسي و الاجتماعي للطفل و الشاب العامل و الإنتباه لإستعدادهم الشخصي و مهاراتهم عند بدأهم في العمل وخلال فترة العمل.

مكافحة عمالة الأطفال

يمكن تعريف مفهوم المكافحة، على أنه مجموعة الأنشطة التي يتم اتخاذها لمنع حصول مشكلة ما. و يمكن أيضاً التعريف عنه على أنه نشاط يتم إتخاذه لإيقاف و قطع الطريق عن خطر ما قد حدث أو من الممكن حدوثه. إن منع عمالة الأطفال قبل أن يبدأ الأطفال في العمل أو قبل ظهور المشكلة هو الخطوة الأولى الحرجة في مكافحة عمالة الأطفال.

تدريب البالغين

تدريب البالغين في تركيا (التعليم الغير رسمي)، يتضمن جميع أنواع نشاطات التعلم الذي يشارك به الأشخاص الموجودين في أي مستوى من التعليم الرسمي أو الذين تركوا هذا المستوى أو الذين قد أنهوا المستوى ضمن نطاق مفهوم التعلم مدى الحياة وبهدف تنمية هواياتهم و قدراتهم الفردية و المجتمعية و معلوماتهم المتعلقة بالتوظيف.

المؤسسات العاملة تحت إشراف المديرية العامة للتعلم مدى الحياة و التي تعتبر من ضمن المؤسسات التي تقدم التعليم مدى الحياة للبالغين هي:

  • مراكز التعليم الشعبي
  • معاهد النضج
  • مدارس التعليم المفتوح

من بين الخدمات الرئيسية المقدمة في هذه المؤسسات:

  • الدورات و الأنشطة اللامنهجية
  • معاملات توثيق الشهادة الدراسية و الشهادات المعدلة و الاعتراف بالتعليم السابق
  • أنشطة التدريب المهني في الشركات
  • أنشطة التدريب المهني و الفني لتعزيز القوى العاملة المؤهلة
  • التنظيم والمشاركة والتمثيل وإعداد المطبوعات في جميع أنواع المسابقات والمهرجانات والمعارض والندوات واللجان والمشاريع ووثائق التعاون والأنشطة الفنية والاجتماعية والثقافية وما يماثلها
  • الخدمات التعليمية لمدارس التعليم المفتوح
  • أنشطة التعليم عن بعد

قسم الأخبار

إجتماعات التعارف و الإعلام

لقد تم عقد إجتماعات تعارف و إعلام مع ممثلي مديرية التعليم الوطني  في الـ 12 ولاية التي ستنفذ بها أنشطة برنامج التدريب المهني من أجل التوظيف،  و مدراء مؤسسة التدريب المهني والتقني التي تعد شريكة البرنامج في تاريخ 09.11.2020،

و بمشاركة ممثلي اتحاد غرف المهنيين والحرفيين تم عقد إجتماعات تعارف و إعلام بتاريخ 11.11.2020.

لقد تم في الإجتماعات التي افتتحها كل من: رئيسة دائرة الشركاء الإجتماعيين و المشاريع التابعة للمديرية العامة للتدريب المهني و التقني التابعة لوزارة التعليم الوطني السيدة: شننور شييتين و رئيس دائرة التدريب المهني على مستوى مكان العمل السيد: سليمان آكغول مع نائبة الأمين العام لإتحاد المهنيين والحرفيين التركي السيدة: ياسمين آرتيكين، النقاش والحديث عن الخطوات التي ستتخذ في المرحلة القادمة من ضمن نطاق برنامج التدريب المنهي من أجل التوطيف(İMEP).