البرنامج < معلومات حولنا

يتم تنفيذ (برنامج التدريب المهني من أجل التوظيف) من قبل الوكالة الفرنسية للتعاون الفني الدولي و شركة ادوسير للتدريب والاستشارة المهنية ذ.م.م. و بالتعاون بين وزارة التعليم الوطني و إتحاد الحرفيين والمهنيين التركي لتسهيل وصول السوريين والمجتمع المضيف للتوظيف عبر التدريب المهني عالي الجودة في تركيا.

الهدف من برنامج التدريب المهني من أجل التوظيف الممول من قبل الإتحاد الأوربي  ضمن برنامج المساعدة المالية للاجئين في تركيا هو تسهيل الوصول للعمالة المسجلة و موارد الدخل المستمر لكل من المجتمع المضيف و السوريين و ذلك عن طريق التدريب المهني و التلمذة المهنية و دعم المهارات المهنية لديهم بناءً على إحتياجات سوق القوى العاملة.

الاسم الرسمي للبرنامج برنامج تسهيل وصول السوريين والمجتمع المضيف للتوظيف عبر التدريب المهني عالي الجودة في تركيا
مصدر التمويل برنامج الاتحاد الأوربي للمساعدة المالية للاجئين في تركيا
المؤسسات المستفيدة
  • المديرية العامة للتعليم المهني والفني التابعة لوزارة التعليم الوطني (MEB)
  • الوحدات و الغرف المهنية التابعة لإتحاد الحرفيين والمهنيين التركي (TESK)
المدة 48 شهر
الميزانية 30 مليون يورو
شركاء التنفيذ
  • الوكالة الفرنسية للتعاون الفني الدولي (Expertise France)
  • شركة ادوسير (EDUSER) للتدريب والاستشارة المهنية ذ.م.م.
المجموعات المستهدفة
  • الأطفال واليافعين السوريين والأتراك من الفئة العمرية 14 ــ 17 الذين لم يكملوا تعليمهم الرسمي
  • البالغين السوريين و الأتراك من القئة العمرية 18 ــ 45 الذين لا يستطيعون الوصول للعمالة المسجلة بسبب مهاراتهم المهنية المحدودة
  • الشركات المهنية و الحرفية التي تقوم بتدريب الطلاب الأجراء أو يمكنها القيام بذلك و خاصة المشاريع الصغيرة والمتوسطة الحجم
المؤسسات التي ستنفذ  البرنامج
  • 35 مؤسسة تدريب مهني تقدم التدريب المهني وتدريبات التلمذة المهنية لليافعين والبالغين
  • الوحدات التابعة لإتحاد المهنيين والحرفيين التركي في الولايات التي سيتم التنفيذ بها و الغرف المهنية المعنية بالمجالات ذات الصلة و الشركات التي تقوم بتدريب الطلاب الأجراء أو الشركات التي يمكنها القيام بذلك
الولايات التي سينفذ بها البرنامج أضنة، أنقرة، بورصة، غازي عنتاب، هاتاي، إسطنبول، إزمير، كهرمان مرعش، قيصري، كوجالي، قونيا، مرسين

ضمن نطاق برنامج التدريب المهني من أجل التوظيف (İMEP

  • سيتم من خلاله الوصول لـ 14.400 طالب أجير جديد و تقديم الدعم بشكل إجمالي لـ 28.800 طالب أجير خلال أربعة سنوات.

  • سيتم تقديم دورات مهنية ومهارات للبالغين من خلال الوصول لـ 8000 شخص بالغ.

  • سيتم توفير خدمة الاستشارات المهنية لـ 5000 طالب أجير.

  • ضمن ال 12 ولاية التي سوف يتم تنفيذ النشاط فيها سوف يكون هناك أكثر من 30 مؤسسة ما بين مؤسسات تدريب التلمذة المهنية و المؤسسات التي تقدم التدريب المهني للبالغين، سيتم توفير تدريب لـ 350 موظف و توفير دعم نفسي إجتماعي للمرشدين النفسيين و المساهمة في توفير وجبة غداء و مواصلات من أجل الطلاب الأجراء و من أجل المدارس و سيتم توفير دعم على نطاق بسيط لأعمال البناء و سيتم تأمين المعدات اللازمة للتدريبات.

  • سيتم المساهمة في تحسين بيئة التدريب للطلاب الأجراء في 350 مؤسسة لديها طلاب و  سيتم تقديم دعم على نطاق بسيط لأعمال البناء و سيتم تأمين معدات التدريبات.

  • سيتم تنفيذ دورات تدريبية لتطوير بناء القدرات من ناحية التلمذة المهنية في الشركات لـ 5000 مدير و صاحب عمل و معلم مدرب يقومون بتدريب الطلاب الأجراء في أماكن العمل.

  • سيتم تقديم دورات تدريبية لـ 570 ممثلاً يعملون في الآليات المحلية التي لها دور فعال في مجال التدريب المهني.

  • سيتم تقديم الدعم من ناحية تعليم اللغة و تحدث اللغة التركية لـ 5000 يافع وبالغ سوري.

  • سيتم توفير خدمة الدعم و الإستشارات في مواضيع ريادة الأعمال، توثيق المهارات المكتسبة، التسجيل في الإيشكور و المهارات المهنية لـ3400 شخص.

  • سيتم تنظيم أربعة (ندوات للطلاب الأجراء) يمكن من خلالها سماع أصوات الطلاب و تبادل الأفكار معهم.

  • سيتم تنظيم 3 مسابقات للمهارات المهنية للطلاب الأجراء و مسابقة واحدة لأفكار ريادة الأعمال.

  • سيتم تنفيذ نشاطات لتطوير مهارات الدمج الإجتماعي في أماكن العمل و التدريب لـ 36.800 شخص.

  • سيتم تنفيذ حملة تواصل على المستوى الوطني والقيام بنشاطات لخلق الوعي في مواضيع النتائج السلبية لعمالة الأطفال و خيارات التدريب المهني و فوائد التلمذة المهنية لـ 80.000 شخص.